كشفت تقارير إخبارية إسبانية أن اللاعب التركي أردا توران عرض خدماته على ناديه السابق أتلتيكو مدريد، في الوقت الذي ينتظر فيه غالاتا سراي رد برشلونة على إستعارته مدة عام.

وأفادت صحيفة “ماركا” أنه “رغم العقوبة المفروضة على الأتلتيكو، بمنعه من التعاقد مع لاعبين جدد حتى يناير المقبل، إلا أن توران عرض خدماته على ناديه السابق؛ بعدما لعب في صفوفه بين عامي 2011 و2015”.

وأشارت الصحيفة إلى أن “إدارة الأتلتي كانت حازمة في ردها على اللاعب، مفيدة بأنه ليس ضمن مخططات الفريق المستقبلية”.

ويبدو أن رحيل أردا توران عن صفوف البرصا بات أمرا حتميا، نظرا لأنه لا يدخل في خطة مدرب الفريق إرنستو فالفيردي، الذي أجلسه على مقاعد البدلاء خلال مواجهة شابيكوينسي الودية في “كامب نو”.

ومن جانبها تقول صحيفة “الموندو ديبورتيفو” إن برشلونة حاول أن يدرج توران أو دنيس سواريز في صفقة ضم كوتينيو من ليفربول، ولكن يبدو أن التركي لا يعجب إدارة النادي الإنجليزي، بينما يود سواريز الاستمرار مع الكتلان.

هسبريس