محمد بودهان

احتضنت مدينة وجدة منافسات الاولمبياد الخاص يوم 19 يونيو الجاري ، فعاليات الدورة الجهوية للأولمبياد الخاص المغربي، و التي عرفت مشاركة جمعيات من مختلف مدن الجهة ، التأموا في مسابقة شيقة الهدف منها تنمية قدرات  وتعزيز الشعور بالثقة بالنفس وتقوية المهارات الذهنية و البدنية لدى الاطفال في وضعية اعاقة.


وتعتبر مشاركة جمعية النجود للاطفال في وضعية اعاقة بجرسيف مشاركة جد متميزة الممثل الوحيد لاقليم جرسيف في منافسات الاولمبياد الخاص المغربي و التي اجريت اطوارها بمدينة وجدة،  و بعد خوض غمار الاقصائيات الجهوية للاولمبياد الخاص المغربي  في كل من ألعاب القوى والبوتشي حقق اطفال مركز النجود نتائج مشرفة بعد حصولهم على ميداليتين ذهبيتين و واحدة فضية ، و اربع ميداليات نحاسية وبهذا تمكن ابناء النجود من حصول على بطاقة المشاركة في  الإقصائيات الوطنية و التي ستقام بمدينة افران .

و قد خصص المكتب المسير لجمعية نجود حفل استقبال خاص، للمشاركين المتفوقين و اللذين حصلو على نتائج  مشرفة بهذه المشاركة،  رافقتها وجبة غداء  لاطفال و اولياء امورهم و طاقم الاداري و التربوي بمقر عمل الجمعية.

و في تصريح لها أكدت رئيسة الجمعية ان  تتويج فريق النجود في المنافسات الجهوية للاولمبياد الخاص المغربي و  حصول على هذه نتائج هو تمرة لمجهودات المكتب المسير و الطاقم الاداري و التربوي للنجود، كما عبرت في نفس السياق عن شكرها لكل الداعمين و شركاء و المتعاونين لجمعية النجود من عمالة جرسيف و مجالس منتخبة و مندوبية التعاون الوطني و لكل من يساعد و يتعاون مع جمعية النجود للاطفال في وضعية اعاقة.