محمد هشمي :

في إطار الحملة الخيرية للتبرع بالدم التي نظمتها جمعية ” الحسيمة أجيال ” بتنسيق مع المركز الجهوي لتحاقن الدم بالحسيمة، ايام الخميس و الجمعة 05 و 06 دجنبر الجاري، تحت شعار ” يالاه نتنافسو باش نتبرعو بالدم من اجل الحياة ” ، بساحة الباشوية بمدينة الحسيمة، سجلت حوالي 100 كيس من الدم سيتم تزويد بنك مركز تحاقن الدم بالحسيمة بها لسد الخصاص الدي يشهده.

هذه المبادرة الخيرية يسعى من خلالها المنظمون إلى زرع بدرة التضامن و التعاون و خلق فرص للتطوع و العمل الخيري بالحسيمة لإعطاء نمودج محلي ناجح من هذا النوع، الشيء الذي لقي إستحسان كبير من طرف المتتبعين و الساكنة لما يحمله من قيمة تضامنية و اخلاق نبيلة جعلت من ” الحسيمة أجيال ” قاطرة تنموية خيرية نحو مستقبل فريد من نوعه يطبعه الإلتقاء و التعاون من اجل ضمان إستمرارية مؤكدة للفعل الخيري بالمنطقة.

و أكد عبيد العيساوي رئيس جمعية الحسيمة أجيال إستجابة الساكنة لنداء المنظمين من أجل التبرع بالدم لتدارك الخصاص الذي يشهده بنك الدم بإقليم الحسيمة، و أشار أن العملية عرفت إقبالا كبير من طرف شباب الحسيمة، وهذا ما يؤكد وعي الساكنة و نضجها بأهمية التطوع و العمل الخيري خاصة على مستوى التبرع بالدم و ذلك من أجل إنقاد الأرواح البشرية التي تحتاج الدم.

ودعا العيساوي كافة فعاليات المجتمع المدني بإقليم الحسيمة للإنخراط في هذه المبادرات الإنسانية من خلال توسيع قاعدة الأنشطة التطوعية و الخيرية وذلك لتحقيق المزيد من النتائج.

هذه الحملة الخيرية التي كان عمرها يومين بإقليم الحسيمة لقيت نجاحا كبيرا و إستطاع المنظمون تحقيق أهداف نبيلة سجلت في تاريخ مدينة الحسيمة.