في إطار تتبع الفريق الاشتراكي لعدد من الملفات التي تخص الساكنة عبر ربوع المملكة، قدم الفريق للمدير العام للمكتب الوطني للكهرباء و الماء الصالح للشرب -قطاع الماء الصالح للشرب- بالرباط ملتمس يرمي إلى التدخل العاجل من أجل وضع حل لأزمة الماء بجرسيف.

و جاء في ملتمس الفريق الاشتراكي الذي توصلت به جرسيف24 مساء اليوم 09 غشت 2019، أنه توالت في الآونة الأخيرة الاحتجاجات على مستوى جماعة جرسيف، وبشكل شبه يومي، بسبب الأزمة الخانقة التي تعيشها الساكنة نتاج عدم توفرها على خدمة الماء الصالح للشرب.

وحيث أنه، بعدما كانت الساكنة تصطف أمام النافورات بحي حمرية لمدد طويلة، وعلى مسافات تقدر بمئات الأمتار، للحصول على قطرة ماء، وبدل أن تتدخل مختلف المصالح المعنية لتوفير هذه الخدمة الأساسية، تطورت الأمور سلبا، حتى أصبح الماء منعدما حتى في المنازل العصرية بمجموعة من الأحياء (الغياطة، الحرية، حمرية، ….إلخ).

وحيث أن الأمر يتطلب تدخلا مستعجلا، لضمان توفير هذه المادة الحيوية للساكنة، خاصة أننا في فصل الصيف، وعيد الأضحى على الأبواب، وما يرتبط بهما من حاجة ماسة إلى الماء، وحيث أن ساكنة جرسيف لا تتوفر في الوقت الراهن على أي بديل آخر، غير تدخل مصالحكم، خاصة بعد القرار الارتجالي الذي كان قد اتخذ في وقت سابق بحي حمرية والرامي إلى إغلاق الأثقاب المائية دون اللجوء إلى اعتماد طريقة المعالجة.

لأجله، يلتمس منكم الفريق الاشتراكي، السيد المدير العام المحترم، التفضل باتخاذ ما ترونه مناسبا من أجل الاستجابة لمطالب ساكنة جرسيف الرامية إلى التدخل العاجل من أجل وضع حد لأزمة الماء الشروب.

و في ذات الصدد و تماشيا من مستجدات هذا الملف فإن السلطات الاقليمية قد اجتمعت يوم امس 08 غشت 2019 بمقر عمالة جرسيف و قد وضعت بمعية المدير الجهوي لقطاع الماء و المسؤول الاقليمي بجرسيف و رئيس المجلس الإقليمي لجرسيف و عدد من التقنيين بذات القطاع، حلول مستعجلة في حدود يوم الاحد المقبل.