تمكّنت مصالح الشرطة القضائية بالحاجب من إيقاف أستاذ للتعليم الابتدائي، يبلغ من العمر 50 سنة، بتهمة التحرش جنسيا بتلميذته القاصر البالغ عمرها ثماني سنوات، وتدرس بالمستوى الثاني ابتدائي بمدرسة الياسمين بمدينة الحاجب.

وتعود الواقعة إلى تقدم والدة التلميذة بشكاية إلى مصالح الأمن التي أشرفت على نقل الضحية إلى المستشفى الإقليمي ولي العهد مولاي الحسن، وإخضاعها إلى خبرة طبية والتي أكدت نتائجها أنها تعرضت إلى اعتداء جنسي.

وقد جرى وضع المشتبه به (ع، ا) تحت تدابير الحراسة النظرية، لتعميق البحث معه، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، قبل تقديمه إلى العدالة بمحكمة الاستئناف بمكناس لتقول كلمتها.