تمكنت عناصر البحرية الملكية المغربية من إغاثة ستة مهاجرين، مغاربة وجزائريين، بالسواحل المجاورة لمضيق جبل طارق، كانوا على متن قارب متجه نحو مدينة قاديس الإسبانية.

وأوضحت وكالة الأنباء الإسبانية بأن فرقة الإنقاذ البحري الإسباني لم تشارك في عملية الإغاثة لكون القارب كان يوجد بالمياه الإقليمية المغربية، مشيرة إلى أن المركب ظلت تتقاذفه أمواج البحر الهائجة نتيجة سوء الأحوال الجوية.

وأضاف المصدر ذاته أنه تم نقل الموقوفين، وهم في صحة جيدة، إلى ميناء مدينة طنجة على متن سفينة تابعة للبحرية الملكية المغربية، فيما تم فتح تحقيق قضائي من أجل تحديد هوية الأفراد المنظمين لمثل هذه الرحلات.

وكشف تقرير صدر، مؤخرا، عن وزارة الداخلية الإسبانية أن أعداد المهاجرين السريين، الراغبين في الوصول إلى سواحل مدن الجنوب الإسباني، تضاعف ثلاث مرات مقارنة بالفترة نفسها من السنة الماضية.