شارك الحَسَـــن اطراف بدعوة كريمة من اتحاد اللجان الأولمبية الوطنية العربية برئاسة صاحب السمو الملكى الأمير طلال بن بدر بن سعود رئيس المجلس الرياضي العربي في أشغال دورة (أمن المنشآت الرياضية) بالتعاون مع جامعة الدول العربية واللجنة الأولمبية بالمملكة المغربية في مدينة الرباط خلال الفترة من 5 – 11 أكتوبر 2019 إكمالاً لدور الاتحاد في تحقيق أهدافه المتمثلة في دعم التنمية الرياضية في الوطن العربي الكبير ، وإقامة دورات التنظيم والإدارة في الدول العربية لتطوير الكوادر وتأهيلها بكل جديد في عالم الرياضة.

وتشمل هذه الدورة حسب ما أفادنا به الأستاذ الحَسَن إطراف، عدد من المحاور تتضمن مفهوم وأهداف أمن المنشآت الرياضية وإسهام الإعلام الرياضي في أمن المنشآت واختيار مواقع المنشآت وتصميمها بالشكل الذي يساهم في تأمين الجماهير والرياضيين والتكامل بين كافة القطاعات لحفظ الأمن في المنشآت الرياضية.


حسب ذات المتحدث فقد تم اختيار المحاضرين في هذه الدورة من المتخصصين و ذوي الخبرة الطويلة في مجال التنظيم الرياضي و الإداري و الأمني، كما استهدفت الدورة منسوبي اللجان الأولمبية الوطنية، والاتحادات والأندية الرياضية، ومسؤولي الملاعب والمنشآت، ومنسوبي القطاعات الرياضية العسكرية، والهيئات الإعلامية.

يُذكر أن الدورة تناولت عدة محاور تتعلق بأمن وسلامة المنشآت الرياضية، وإدارة التجمعات الرياضية، وكيفية الحد من المخاطر والضعف في التجمعات، بالإضافة إلى ورشة عمل جماعية لوضع التوصيات ورفعها إلى المكتب التنفيذي للاتحاد ومجلس وزراء الشباب والرياضة العرب