إختتاما لأنشطة برنامجها السنوي، أقامت أمس الخميس 27 يونيو 2019 بمقر مركزالاستقبال حفل آخِر السنة الدراسية والحِرفية، حيث يُشكل هذا الأخير وقفة تأمل بالنسبة للنادي النسوي ومستفيداتها لتقييم مُجمل الأنشطة والأعمال التي يَسهر عليها الجميع خلال السنة، كما يُشكل هذا الحفل فرصة لتقديم الشكر والتقدير للمستفيدات الرائدات بالنادي النسوي، وهو بذلك وقفة إعتراف بالمجهودات والتضحيات التي بَدلتها هذه المستفيدات في إنجاح مختلف الأنشطة التي تقوم بها المؤسسة على مدار السنة.

وقد حضر هذا الحفل مصطفى بن داود المدير الاقليمي لمديرية الشباب و الرياضة بجرسيف، ومدير مركز الاستقبال،واطر المديرية ومستفيدات ومؤطرات من الاندية النسوية جانب ما يناهز 140 مستفيدة.

وبالرجوع إلى مُجريات الحفل فقد أُفتتح هذا الأخير بكلمات ترحيبية للحضور والتعريف بنوعية الحفل وراء إقامته، إضافة إلى التعريف بالضيوف والوقوف على بعض الأنشطة التي قامت بها المؤسسسة ، حيث تَم تقديم الشكر لكل المستفيدات على ما بَدلنَها من جهد وجدية وإخلاص في الدراسة طيلة السنة، بعد ذلك عبّر المدير الاقليمي “مصطفى بن داود ” في كلمة له، عن إعجابه بالعمل الكبير الذي تقوم به المؤسسة ، ورائدات النادي النسوي اللواتي شكرهن على مشاركتهن المتميزة والفعالة في المعرض الجهوي الأخيرالمُنظَّم بوجدة من طرف المديرية الجهوية لشباب و الرياضة، في حين ذهبت مُجمل تدخلات الضيوف في مَنحى الإعجاب بالأنشطة التي تتبناها المؤسسة ، والتنويه بالعمل الذي تقوم به المستفيدات في هذا الإطار.