بعث الملك محمد السادس برقية تهنئة إلى رئيس جمهورية جنوب إفريقيا سيريل رامافوسا، وذلك بمناسبة العيد الوطني لبلاده.

وأعرب الملك في هذه البرقية، عن أخلص التهاني، مقرونة بأصدق المتمنيات للرئيس رامافوسا بموفور الصحة والسعاد، ولشعب جنوب إفريقيا الشقيق بتحقيق تطلعاته إلى المزيد من التقدم والازدهار.

ومما جاء في هذه البرقية: “وبهذه المناسبة، أؤكد لفخامتكم مدى الأهمية التي أوليها لمواصلة عملنا المشترك من أجل إعطاء دفعة جديدة لعلاقات التعاون بين بلدينا، بما يستجيب لأواصر الصداقة التاريخية التي تربط شعبينا، ويخدم مصالحهما العليا، ويسهم في توطيد الأمن والاستقرار والتنمية المستدامة في قارتنا الإفريقية”.