أمرت النيابة العامة المختصة بمحكمة الاستئناف بالجديدة اليوم السبت، بوضع سيدة تحت تدبير الحراسة النظرية، والاستماع إليها في بحث تمهيدي، في انتظار عرضها على ممثل الحق العام، للاشتباه في ارتكابها جريمة قتل في حق زوجها الثمانيني بعد الإجهاز عليه بواسطة آلة حديدية بدوار أولاد بوبكر جماعة أولاد حمدان نواحي الجديدة.

وأفادت مصادر هسبريس بأن المشتبه فيها أجهزت على زوجها في عقده الثامن بواسطة معول بعدما كان نائما، حيث أردته جثة هامدة، لأسباب مجهولة لا تزال تبحث في شأنها عناصر الدرك الملكي التابعة لمركز أولاد فرج سرية الجديدة بجهة الدار البيضاء- سطات.

وانتقل إلى مكان تواجد جثة الهالك كل من ممثل السلطة المحلية بأولاد حمدان وعناصر الضابطة القضائية بأولاد فرج، وقاموا بمعاينة الجثة وتوجيهها عبر سيارة نقل الأموات نحو مستودع حفظ الجثث بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس بمدينة الجديدة، قصد التشريح الطبي لتحديد السبب الحقيقي للوفاة، لفائدة البحث القضائي المفتوح مع زوجة الهالك المشتبه فيها بارتكاب الجريمة.