انتخب النائب المهدي بنسعيد، رئيس لجنة الخارجية والدفاع الوطني والشؤون الإسلامية والمغاربة المقيمين في الخارج بمجلس النواب، يوم الجمعة، رئيسا لاتحاد البرلمانيين الأفارقة الشباب، وذلك خلال اليوم الثاني من أشغال الاجتماع التأسيسي لهذا الاتحاد.

كما تم انتخاب أعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد والذي يتكون من نواب الرئيس الأربعة وينحدرون على التوالي من تشاد وأوغندا وزيمبابوي والرأس الأخضر، والكاتب العام (النيجر) ونائبه (موريتانيا) وأمين المال (كاميرون) ونائبه (جيبوتي).
وتتولى هذه الهيئة التي تم إحداثها بمبادرة من لجنة تنظيمية تظم خمس بلدان، من بينها المغرب، خلق التقائية بين الجيل الجديد لنساء ورجال السياسة الأفارقة، وتكوين مجموعة ضغط للدفاع عن مصالح إفريقيا من خلال تجاوز المصالح الشخصية والوطنية، وتشجيع خلق هوية إفريقية موحدة تحترم كل مكوناتها، والنهوض بمشاركة الشباب في الحياة السياسية الإفريقية.

[youtube id=”XqyIFcEoVqM”]