على الرغم من خسارته فإنّ التأخر بفارق الهدف لا يعدّ أمراً “كارثياً” بالنسبة للعملاق الكتالوني الذي سيكون مرشحاً لتجاوز الفريق الباسكي بعد أسبوع في مواجهة الإياب.

عجز برشلونة عن تلافي السقوط على أرض أتلتيك بيلباو وانقاد للهزيمة بنتيجة (2-1) ضمن ذهاب الدور ثمن النهائي من مسابقة كأس ملك إسبانيا.

على ملعب “سان ماميس”، تأخّر البرصا مبكراً بهدفين سريعين عبر الثنائي أريتز أدوريز (25) وإيناكي ويليامس (28)، قبل أن يسجّل نجوم المدرب لويس إنريكه عودة سريعة في بداية الشوط الثاني بهدف من توقيع ليونيل ميسي (52).

وعلى الرغم من تعرّض أتلتيك بيلباو لحالتي طرد كانتا من نصيب راؤول غارسيا (74) وأندير إيتوراسبي (80)، فإنّ النادي الكتالوني لم يستطع إدراك التعادل وعانده الحظ كثيراً حيث أهدر لاعبوه فرصاً بالجملة.

ولن يكون أمام برشلونة وقت كثير ليستعد لموعد الإياب حيث سيستقبل بيلباو الأربعاء المقبل.