عندما تحمل المشرفين على موقع جرسيف24 المسؤولية الأدبية والمالية، بما فيها كل الاتعاب والإكراهات المرتبطة بمثل هكذا خطوات، كان هاجسهم الوحيد إنقاذ الموقع من الحجب نهائياً عن أنظار المتتبعين بعد دخول قانون الصحافة والنشر الجديد إلى حيز التطبيق، وحتي يبقى الموقع وسيلة إعلامية تعمها التعددية والمهنية والنزاهة واحترام القانون الذي ينظم القطاع، وفي خدمة المواطنات والمواطنين في الاقليم والجهة.

نظراً أن بعض الجوانب من هذه الأساسيات لم يتم إحترامها، قررت الإدارة تجميد الموقع مؤقتا حتى يتم إجاد الحلول المناسبة.

في الأخير، لايفوت الإدارة تقديم الشكر والتقدير، بدون إستثناء، لكل الأشخاص الذين ساهموا في تنوير الرأي العام عبر موقع جرسيف 24.

عن الإدارة
المدير العام
بودة أحمد