كشفت مصادر من حزب العدالة والتنمية، أن الجلسة الأولى لمحاكمة القيادي بالحزب عبد العالي حامي الدين، المقررة اليوم الثلاثاء 25 دجنبر الجاري بفاس، ستعرف حضور قيادات من الأمانة العامة للحزب، أبرزها الأمين العام السابق للحزب عبد الإله بنكيران.
ومن المنتظر ان تعرف الجلسة حضور عشرات المحامين المنتمين إلى الحزب، بالإضافة إلى محامين آخرين سينضمون إلى هيأة دفاع حامي الدين أمام هيأة الحكم بالغرفة الجنائية بفاس.

وقررت المحكمة، متابعة حامي الدين، بتهمة “المساهمة في القتل العمد”، على خلفية مقتل الطالب يساري ايت الجيد بنعيسى، عام 1993.

وتعود القضية إلى سنة 1993، حين قُتل “بنعيسى آيت الجيد”، عقب مواجهات بين فصائل طلابية داخل جامعة مدينة فاس.

وبرأ القضاء آنذاك عبد العالي حامي الدين (كان طالبًا حينها) من تهمة القتل، واعتبر ما حدث “مساهمة في مشاجرة أدت إلى القتل”.

وتقدمت عائلة الطالب، في يوليوز 2017، بشكوى جديدة أمام القضاء، أعاد قاضي التح