بمناسبة تخليد الذكرى 66 لثورة الملك و الشعب، نظمت بشكل لافت كل من جمعية ماروإسبا، و جمعية الأفق الاخضر للتنمية المستدامة، و جمعية أجمو ااثقافة والتنمية والبيئة والرياضة، و جمعية أجيال للمرأة والطفل، و جمعية الامل للإقتصاد التضامني والتنمية المحلية، سهرة فنية كبرى بساحة بئر إنزران يوم أمس الثلاثاء 20 غشت 2019، بمدينة جرسيف.

شارك فيها ثلة من النجوم المحليين لفن الراي (الشاب عزيز أفندي و الشاب شعبان لوكيلي و الشاب السيمو العيساوي) اللذين رافقتهم فرقة موسيقية متميزة ضمت كل من ( إدريس تارسلت و توفيق المغربي و حميد الصبار)، كما تخلل الحفل لوحات فلكلورية رائعة من فن أحيدوس و لعلاوي نشطت فقراته فرقة بني بوحسان برئاسة الشيخ بن ناصر، وقد لقيت هذه السهرة إقبالا جماهيريا غفيرا، تفاعل بكل تلقائية مع جميع فقرات هذا لحفل البهيج.

وفي إتصال مع منسق السهرة الأستاذ حسن الشابي، أكد لنا ان تنظيم هذه السهرة هي مساهمة بسيطة من فعاليات المجتمع المدني في التعبير عن غبطتها بهذه الذكرى المجيدة التي لها دلالات قوية تؤكد على إلتحام الملك و الشعب، وشكر كل من ساهم من بعيد أو قريب في إنجاح هذا الحفل من سلطات محلية و إقليمية خاصا بالذكر عمالة إقليم جرسيف و المجلس الإقليمي لجرسيف و المجلس الجماعي لجرسيف ورجال الأمن الوطني و القوات المساعدة و الوقاية المدنية، دون أن ينسى شركة سمايكي صونو.