ببالغ الحزن والأسى وبقلوب مؤمنه بقضاء الله وقدره، تلقت إدارة جرسيف 24 خبر وفاة الحاج أيوب أب الزميل محمد أيوب  بجماعة تادرت إقليم جرسيف، أحد المناضلين الأشاوس في عرش بركين والذي كان يناهض الظلم بكل أنواعه، ناصرُ المظلومين ومرجف الفساد، عاش نقيا في أتون السياسة ومات نقيا.

وبهذا المصاب الأليم لا يسع الموقع الاخباري guercif24.com أصالة عن نفسه ونيابة عن إدارته  وزواره، وعن أصدقاء المرحوم ورفاقه، إلا أن تتقدم الى أهله واشقائه وعائلة “أيوب” جميعا بتعازيها القلبية الحارة وبمشاعر المواساة والتعاطف الأخوية المخلصة.

سائلين الله تعالى أن يتغمد الفقيد العزيز بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته، وينعم عليه بعفوه ورضوانه وينعم اهله جميل الصبر والسلوان والسكينة وحسن العزاء.
و إنا لله وإنا إليه راجعون.