تناقل رواد التواصل الاجتماعي “فايسبوك” صورا لعمود كهربائي بأهم شارع بمدينة جرسيف “شارع محمد الخامس” بعد أن أسقطت الرياح مصباحه المعلق على علو قد يخلف سقوطه أضرارا مادية أو بشرية، لكن ولحسن حظ المارة ومستعملي الطريق من سائقي العربات لم تُسجل أية خسائر، باستثناء مساءلة جودة هذه الأعمدة الكهربائية.

وسبق لعدد من متتبعي الشأن العام بمدينة جرسيف وأن طرحوا عدة أسئلة بخصوص هذه الصفقة التي جلبت العديد من الانتقادات سواء لجماعة جرسيف أو للشركة الحائزة عن هذه الصفقة، كما تساءل البعض الآخر عن مدا مطابقة الأعمدة التي تم تثبيتها على طول شارع اسمه شارع محمد الخامس، بالمواصفات التي تضمنها كناش التحملات.

وتجدر الإشارة إلى أنه ومباشرة بعد علمها بالخبر حضر إلى عين المكان ممثلون عن السلطة المحلية، كما حضر ممثلون عن الشركة صاحبة الصفقة من أجل إصلاح هذا الخلل الذي قد يكشف عن اختلالات أخرى في القريب من الأيام.