وضع لدى المصلحة الولائية للشرطة القضائية بسطات أحد المستخدمين في حمّام شعبي (كسّال) يشتبه في هتكه عرض طفل، يبلغ من العمر حوالي 8 سنوات.

ووفق مصادر خاصة فإن أما قصدت حمّاما عموميا بمدينة سطات، رفقة طفلها، حيث كلّفت شخصا يشتغل “كسّال” بمساعدة ابنها على الاستحمام مقابل أجر ماليّ متفّق عليه.

وأضافت المصادر أن المرأة لاحظت الطفل يبكي بين الفينة والأخرى، مشهرا شعوره بألم في منطقة حساسة من جسمه، وبعد تردّد قال لأمه “الكسّال” انفرد به في إحدى زوايا الحمّام وقام بهتك عرضه.

تصريحات الطفل نقلت إلى إحدى الدوائر الأمنية وسط مدينة سطات، لتسجل الأم شكايتها في الموضوع، والشرطة قامت باستدعاء “الكسّال” بعد تحديد هويته، ووضعه تحت تدابير الحراسة النظرية بأمر من النيابة العامة.

م.ا.هـ