نظمت جمعية سواعد للتضامن والتنمية بشراکة مع ملتقی ربيع الطفولة والشباب، يوميي الأربعاء والخميس 29 و30 ماي الجاري، بدار الشباب علال ابن عبد الله مسابقة شعرية لفاٸدة الشباب٠

وقال محمد العشوري رٸيس جمعية سواعد للتضامن والتنمية في کلمة له بالمناسبة، أن تنظيم هذه المسابقة الشعرية تهذف إلی تشجيع شباب الإقليم علی الإبداع الفکري واکتشاف المواهب، خاصة أن جمعية سواعد تهتم بالمجال الثقافي بشکل کبير وتأطير الشباب، خصوصا مع إنتشاء التفاهات والرذاٸة التي يعتبرها بعض المتطفلين إبداعات٠

وأکدت زهرة الدوبي المنسقة الإقليمية لملتقی ربيع الطفولة والشباب، في کلمة لها بالمناسبة، إن المشارکة في تنظيم المسابقة الشعرية يتماشی واهتمامات ملتقی ربيع الطفولة، من أجل فتح المجال للطاقات الشابة واکتشاف المواهب الواعدة في مجال الأدب والفنون٠

وتکونت لجنة التحکيم من الأستاذ محمد الحسني والشاعر رشيد بن الحسن قرقاش، ثم الزجال بالخياطي الجرسيفي، کما شارک في هذه المسابقة 10 متبارين٠

وحصل علی الرتبة الأولی عبد الصمد الترکاوي، کما تم اختيار الجلالي أمحرار علی الرتبة الثانية، وکانت الرتبة الثالثة للمتبارية سارة بزوط٠

وتميزت الأمسية الشعرية بتقديم فقرات فنية منها لوحة تعبيرية بعنوان موطني من تقديم منظمة الکشافة والمرشدين فرع جرسيف، ومقاطع موسيقية من تقديم مجموعة الشاب محمد بقطيط، ومساهمات شعرية وزجلية للأستاذين رشيد ابن الحسن قرقاش وبالخياطي الجرسيفي٠

واختتمت الأمسية بتوزيع الجواٸز علی الفاٸزين، والشواهد التقديرية علی المشارکين، کما حضر لهذا النشاط فعاليات المجتمع المدني٠