مراسلة : ايمانا من جمعية فضاء الامل باهمية الانشطة الخاصة الطفولة ، و واجب إيلاء الإهتمام للناشئة -خاصة الطبقة المعوزة- ووعيا منها بدورها الفعال في خلق انفتاح الطفل على محيطه واندماجه في مجتمعه؛ نظمت الجمعية بتنسيق مع كل من جمعية جرسيف للبيئة والتنمية والتأهيل الحرفي – فضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة – حافلات فوغال و احد افراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج رفقة صديقه البلجيكي أمسية ترفيهية للاطفال استفاد منها ازيد من 60طفل رفقة عائلاتهم، مساء يوم الجمعة 10 غشت 2018 بفندق مجمع اوربا(مسبح طريق صاكا)، وضمت الامسية في برنامجها نشاط لسباحة الاطفال ، أشرف عليه تلة من مدربي السباحة، الذين قاموا بتلقين براعم جرسيف المبادئ الأساسية للسباحة، وتقديم النصائح، ومرافقتهم في المسبح لمدة اربع ساعات…واختتمت الأمسية بانشطة فنية (ترفيهية-تثقيفية) مصحوبة بتوزيع الحلويات والمشروبات.

كما عرف هذا النشاط حضور عدد من فعاليات المجتمع المدني وعدد من افراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج الذين استحسنو الفكرة التي رسمت الفرحة والبسمة على وجوه الاطفال و جميع أنشطة الجمعية المتنوعة.

و يبقى حضور الجمعية في الأنشطة المختلفة ما هو الا تعبير عن نجاحها وعن حسن تسيير و تنظيم أعضائها و جميع الشركاء (مشكورين) وانفتاحها على كل الفئات… مما ينم رغبة إيجابية و أكيدة في العمل الجمعوي-الخيري .