انتصر مساء هذا اليوم 24 فبراير الجاري بالقاعة المغطاة بجرسيف، نادي حسنية اليد على مطارده ونظيره فتح العاصمة بحصة عريضة (24=14) برسم الدورة الرابعة من مرحلة الإياب من القسم الوطني الممتاز شطر الشمال.

بعد ان أضاعت عناصر حسنية جرسيف لكرة اليد ضربتي جزاء في الدقائق الأولى من الشوط الأول، كان لها أسبقية التهديف لتظل منتصرا بفارق ستة نقاط طيلة النصف الأول من هذا الشوط تقريبا، لتتمكن عناصر الفتح الرباطي من افتتاح التسجيل في الدقيقة 13، بعد أن فرض أبناء المدرب التونسي أسلوب لعبهم في أريحية تامة، لينتهي هذا الشوط جرسيفيا بنتيجة 14 مقابل 08 للزوار.

لم تختلف مجريات الشوط الثاني عن سابقه، إذ ظلت عناصر الحسنية متقدمة ومتحكمة في تفاصيل المقابلة، مما سمح للمدرب الدولي “حمدي” من إشراك مجموعة من شباب الحسنية الذين أزموا وضعية أبناء العاصمة الرباط، إذ وصل فارق النقاط خلال نهاية النصف الأول من الشوط الثاني إلى الضعف تقريبا، وهو الأمر كذلك الذي أعطى لمدرب الخضر فرصة تغيير خططه طيلة النصف الثاني من هذا الشوط.

وبهذه النتيجة تكون حسنية جرسيف لكرة اليد قد أمنت بقاءها ضمن فرق القسم الوطني الممتاز، فيما سيرحل الخضر يوم الأربعاء 28 فبراير لمواجهة نهضة بركان برسم سدس عشر نهائية كأس العرش للموسم 2017/2018، لتستقبل الفائز في مقابلة مولودية وجدة وهلال الناضور يوم السبت المقبل الثالث من مارس 2018، أما تأكيد الحسنية للعب فعاليات البطولة المصغرة (بلاي أوف) فيفترض على عناصر الحسنية الانتصار على كل من مولودية وجدة وهلال الناضور.