محمد دادة: شهد مجمع مولاي عبد الله بالعاصمة الرباط مباراة الجولة الأولى من دور مجموعات لدوري ابطال إفريقيا بين وداد الامة واسيك ميموزا فريقين لهما واحد وهو الفوز وانتزاع ثلاث نقاط ستكون غالية مع البداية…

الشوط الأول شهد بداية ودادية بسيطرة متميزة خصوصا وانه يلعب على أرضه وأمام جماهيره إضافة لمعنويات لاعبيها بعد الانتصار في الديربي البيضاوي أمام الغريم الرجاء كل هذه العوامل ستجعل من الفريق الأحمر المرشح الأبرز للخروج من هذه المقابلة فائزا … الوداد كانت البادرة بالتهديف عن طريق اسماعيل الحداد في الدقيقة 17 هدف صمد إلى حين الدقيقة 44 التي شهدت هدف التعادل عن طريق وونلو كوليبالي من تسديدة ولا أروع استقرت في شباك الحارس رضى التاكناوتي وعلى وقع التعادل هدف لمثله انتهى الشوط الأول…

وفي الشوط الثاني الذي سجل حضور وسيطرة منذ البداية لأبناء المدرب فوزي البنزرتي اثمرت على ثاني الأهداف في الدقيقة 48 بقدم ميشائيل باباتوندي وكان واضحا من خلال الهجمات الخطيرة التي قام بها لاعبو وداد الامة ان الفريق يطمح لانتزاع أولى النقاط وهذا ماتأكد بثالث الأهداف في الدقيقة 56 بواسطة البديل زهير المترجي ثلاثية لم تصمد كثيرا حتى زاد وليد الكرتي من متاعب الفريق الإيفواري بهدف رابع في الدقيقة 69 لكن طموح الوداد لا في حدود الرباعية بل ختم ليلة حمراء بهدف خامس عن طريق بديع اووك عند الدقيقة 80 وفي باقي مجريات اللقاء لم يعرف جيد الا تقليص للفارق من طرف الفريق الإيفواري بقدم ساليف باغاتي عند الدقيقة 85 لتنتهي المقابلة بانتصار كبير الوداد في أولى مباريات دوري ابطال إفريقيا هنييأ الوداد وحظ موفق لباقي الفرق المغربية في مسابقة كأس الاتحاد الأفريقي…