حقق المنتخب البرتغالي لكرة القدم فوزا كبيرا 3 / صفر على ضيفه منتخب الجزائر، في المباراة الودية التي جرت بينهما اليوم الخميس ضمن استعدادات المنتخب الملقب بـ(برازيل أوروبا) للمشاركة في نهائيات كأس العالم التي ستنطلق بروسيا يوم الخميس المقبل.

افتتح اللاعب الشاب جونزالو جويديس التسجيل للبرتغال في الدقيقة 17، قبل أن يضيف زميله برونو فيرنانديز الهدف الثاني في الدقيقة 37، لينتهي الشوط الأول بثنائية نظيفة لأصحاب الأرض.

في الشوط الثاني، عاد جويديس لهز الشباك مرة أخرى، مسجلا الهدف الثالث لمنتخب بلاده وهدفه الشخصي الثاني في الدقيقة 55، ليعمق منتخب البرتغال جراح نظيره الجزائري، الذي تعرض للهزيمة الودية الثانية في غضون أسبوع تقريبا، بعدما تلقى خسارة مفاجئة 2 / 3 أمام منتخب الرأس الأخضر (كاب فيردي) يوم الجمعة الماضي.

كانت حدة الانتقادات الموجهة لرابح ماجر مدرب المنتخب الجزائري تزايدت في الفترة الأخيرة بسبب سوء نتائج الفريق، لتأتي تلك الخسارة لتضاعف من الضغوط الملقاة على المدير الفني الجزائري.

بتلك النتيجة، طمأن منتخب البرتغال (بطل أوروبا)، الذي خاض اليوم مباراته الودية الأخيرة قبل السفر لروسيا، جماهيره على جاهزيته للمونديال، حيث يلعب في المجموعة الثانية بالدور الأول للبطولة، برفقة منتخبات إسبانيا والمغرب وإيران.