حاولت ما يقرب من 30 نزيلة، صباح يومه الثلاثاء 29 نونبر 2016، القيام بمحاولة هروب جماعية من مركز حماية الطفولة الكائن بشارع الفداء وسط الدار البيضاء.

وتمكنت المصالح الأمنية بدرب السلطان، التي انتقلت فور الحادث إلى عين المكان، من السيطرة على الوضع بعد أن شهد المركز حالة غليان غير مسبوقة منذ ليلة أمس الإثنين، مباشرة بعد وجبة العشاء.

وأوضح مصدر أمني أن المصالح الأمنية انتقلت إلى عين المكان، مباشرة بعد تلقيها إشعارا من إدارة المؤسسة، حيث حاصرت المركز، لتفادي أي انفلات أمني، واستطاعت السيطرة على الوضع.

وأضاف المصدر ذاته أنه جرى نقل المشتبه فيهن إلى المركز الأمني للاستماع إليهن، حول ملابسات إقدامهن على ”إحداث الفوضى” داخل الإصلاحية التابعة لوزارة الشباب والرياضة.

من جهته، أكد المسؤول الإقليمي لوزارة الشباب والرياضة لعمالة مقاطعات الفداء مرس السلطان، في تصريح للصحافة عقب الحادث، أن ”الأمر عادي وأن ما حدث لا علاقة له بالتمرد، وإنما حالة غليان، تحدث وتتكرر مرارا”.

طنجة الكبرى