علمت جرسيف 24 من مصدر خاص بسقوط الحاجز الخاص لمنع العربات من دخول السوق الأسبوعي “باريير” سقط في غفلة على مواطن كان يهم بمغادرة السوق، وكاد أن يرديه قتيلا لولا الألطاف الربانية.

وحسب ذات المصدر الذي عاين الحادث، أكد أن عمالا تابعين لجماعة جرسيف حاولوا نقل الرجل المصاب على متن سيارة خاصة، إلا أن بعض المواطنين حالوا دون ذلك وفرضوا إحضار سيارة الإسعاف التي حضرت على وجه السرعة ونقلت المصاب إلى مستشفى جرسيف لتلقي الإسعافات الضرورية في انتظار ما سيسفر عنه التقرير الطبي.

وأكد بعض المواطنين الذين حضروا أطوار هذا الحادث، أن حالات من الحوادث تكررت، إلا ان الجماعة تختار الطريق المختصر لطي الملف مما يضيع حقوق المصابين.