“لمقام” اصطلاحا هو من فعل أقام بالمكان واستقر به،  ولبث فيه أيضا واتخذه وطنا، والمقام موضع الإقامة، والخلوة هي موطن أمن، وأمان لأنها توجد تحت الأرض، وهذه الخلوة عبارة عن مغارة تحت الأرض تضم ثلاثة كهوف مطلة على بهو صغير، عاينها طاقم جرسيف 24، في إحدى الزيارات السابقة لهذا المكان، إحدى هذه الكهوف لسيدي بلقاسم أزروال، والثانية لسيدي يعقوب، والثالثة لسيدي علي بن سامح، ومن فوقها كانت توجد غابة كثيفة آنذاك، وهي مغارة عجيبة وغريبة أيضا تحتاج إلى التفاتة، ودراسة علمية دقيقة  لاكتشاف المستور، لأنها تؤرخ لمنطقة برمتها،

وقد جاء وصف بنائها والذي يضم ما هو خاص بسيدي بلقاس أزروال وآخر يخص سيدي يعكوب والآخر لسيدي علي بن سامح موضوع الحديث، وموقعها بشكل مدقق في كتاب:( أخبار الشريف الولي الصالح أبي القاسم أزروال المعلاوي وأبنائه، المتوفى سنة 990 هــ… ص 127 ) وسيسمى بعد ذلك التجمع السكاني الذي سيحيط بالخلوة ”بالمقام” ويعد هذا التجمع السكاني من أقدم التجمعات السكنية المستقرة  بالمنطقة الشرقية حسب العديد من الدراسات التاريخية،  والايكولوجية، وهو ما أكده جل المتحدثين لجرسيف24 في تلك المناسبة.

يعتبر “لمقام” الذي سيعرف أيام الأربعاء والخميس والجمعة 12-13 و 14 شتنبر الجاري ذاكرة تاريخية مهمة بالإضافة إلى العديد من المواقع الأثرية والثقافية بجماعة سيدي لحسن إقليم تاوريرت، والتي أصبحت في حاجة ماسة لإنصاف ذاكرة المناطق التاريخية، رغم تناول بعض الكتب والدراسات التاريخية لجوانب من هذه الذاكرة، التي تعتبر بمثابة إشعاع فكري وثقافي كبير، وقبلة لطلب العلوم الفقهية، والمعارف المختلفة، زاوية داعية للخير، وملاذا لكل من طلب حماها، حسب تصريحات زوار “المقام” وكان هذا المكان محطة ثقة بالنسبة للسكان نظرا للمكانة الدينية للشرفاء آنذاك…

هذه المناسبة التي ستجمع خلال الأيام المُشار إليها في الفقرة السابقة جل القبائل المكونة لجماعة هوراة أولاد رحو، ناهيك عن قبائل أخرى من المُفترض أن تأتي من جرادة وبوعرفة ووجدة وتوريرت وأخرى من المناطق المجاورة لإقليم جرسيف والتي تراهن على “الوعدة” كمناسبة للتبرك وجبر خواطر الغضبين ودرأ الصدع الحاصل بين أبناء القبيلة الواحدة وبين القبائل سواء تلك المشكل لهوارة أولاد رحو أو الوافدة على “المقام” في إطار التقاطعات الثقافية والتاريخية … وهو الأمر الذي ستعمل جرسيف24 تسليط الضوء عليه خلال هذه المناسبة وإجراء تحقيق في تفاصل هذه الثقافة التي كثيرا ما نهجها وينهجها بعض أحفاد هذا الولي الصالح.

تغطية سابقة لفعاليات هذه المناسبة

"سيدي علي بنسامح" المناسبة التي سجمع هذه القبائل...