تعلن جمعية الشعلة للتربية والثقافة فرع جرسيف ،أنها ستشرع في تقديم حصص للدعم التربوي لفائدة تلاميذ المستوى السادس ابتدائي المقبلين على الامتحان الموحد الإقليمي، وتأتي هذه الخطوة في إطار برنامج العمل السنوي المسطر سلفا ، وقد تم اختيار دار الشباب حمرية كفضاء لاستقبال هؤلاء التلاميذ على اعتبار أن هذا الحي يعد من الأحياء الهامشية ، وكذلك جل الأسر القاطنة به ذات الدخل المحدود ولا تستطيع دفع مقابل مادي من أجل استفادة أبنائها ، لهذه الأسباب ونظرا لحصولها على صفة النفع العام قررت جمعية الشعلة تقديم هذا الدعم مجانا وبدون أي مقابل مادي.

على اعتبار أن الدعم يعد من المكونات الأساسية للعملية التعليمية- التعلمية ، لكونه يسمح بتدارك التعثرات الحاصلة لدى المتعلمين في حينها وتفادي تراكمها حتى لا تتحول إلى عائق حقيقي، ويعتبر فرصة كذلك للوقوف على توفر التلاميذ على مجموعة من الكفايات والمهارات التي تؤهلهم للتعامل مع الامتحانات الإشهادية بكل سهولة.


وسيعرف هذا الدعم مواد اللغة العربية واللغة الفرنسية والرياضيات والتربية الإسلامية، كما سيتطوع له العديد من الأستاذات والأساتذة مشكورين.


وختاما فجمعية الشعلة للتربية والثقافة مستمرة في الدفاع عن المدرسة العمومية ومتشبثة بموقفها الداعي إلى توفير تعليم جيد مجاني لأبناء وبنات المغاربة.