في إطار مواكبتها لمختلف القضايا والمستجدات الوطنية وإيمانا واعتزازا منها بواجب احترام  المقدسات والثوابت الوطنية وانخراطها الإيجابي للدفاع والتصدي لكل أشكال الإساءة والمساس برموزها ووحدتها على خطى التوجيهات الملكية الرشيدة، فإن فيدرالية اتحاد جمعيات الأعمال الاجتماعية لموظفي ومستخدمي الإدارات العمومية بإقليم جرسيف تعلن عن :


– استنكارها الشديد اللهجة للعمل الجبان واللا مسؤول والمستفز لعموم المغاربة الأحرار والمتمثل في حرق العلم الوطني من قبل الانفصاليين والمشوشين على الوحدة الترابية.

– دعوتها هؤلاء الجبناء ودعاة الانفصال إلى الرجوع عن غيهم و تقديم الاعتذار العاجل والفوري لجميع المغاربة، كما  تشد على أيادي الجالية المغربية المقيمة بالخارج وتدعوهم إلى الالتفاف حول ملكهم ووطنهم للتصدي لمثل هاته الأفعال المشينة. 


– مناشدتها كل القوى الحية محليا وإقليميا ووطنيا للتكثل والتلاحم من أجل التصدي لأعداء الوحدة الترابية واستكمال مختلف الأوراش الوطنية تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله ورعاه. 


كما تجدد حبها وإخلاصها لملكها ووطنها و تبجيلها لكل رموزه ومقدساته وثوابته تحت الشعار الخالد :


* الله- الوطن- الملك * .
عن مكتب الفيدرالية