قرار ترامب الانسحاب من الاتفاق النووي مع إيران "يزلزل" العالم

قرار ترامب الانسحاب من الاتفاق النووي مع إيران “يزلزل” العالم

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مساء اليوم الثلاثاء، انسحاب بلاده من الاتفاق النووي الموقع مع إيران، ووقع على قرار الانسحاب.

وأكد ترامب، في كلمة بالبيت الأبيض، أن الاتفاق النووي سمح لإيران بالاستمرار في تخصيب اليورانيوم والوصول إلى حافة امتلاك سلاح نووي.

وتابع الرئيس الأمريكي أن “إسرائيل نشرت وثيقة تثبت أن النظام الإيراني سعى إلى امتلاك سلاح نووي.. واليوم لدينا الدليل القاطع على أن وعود طهران بوقف تخصيب اليورانيوم كانت كاذبة”.

واعتبر ترامب أن “هذا الاتفاق الكارثي أعطى النظام الإيراني الإرهابي ملايين الدولارات”.

وقال الرئيس الأمريكي: “إذا سمحت باستمرار هذا الاتفاق سيصبح هناك سباق تسلح نووي في الشرق الأوسط.. والاتفاق لم يحد من أنشطة إيران لزعزعة الاستقرار ودعم الإرهاب في المنطقة”.

وأضاف أنه بعد المشاورات الأخيرة مع حلفاء أمريكا “تبين لنا أننا لن نتمكن من منع إيران من الحصول على أسلحة نووية”.

وقام ترامب، عقب انتهاء كلمته، بالتوقيع على القرار الخاص بانسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي مع إيران.

وفي أول رد فعل من الدول المعنية بهذا الملف، وصف التلفزيون الإيراني الرسمي قرار ترامب بأنه “غير قانوني وغير مشروع، ويقوض الاتفاقات الدولية”، وفق تعبيره.

وأما إسرائيل فقد اعتبرت، على لسان بنيامين نتانياهو، قرار الرئيس الأمريكي أنه صائب؛ لأن الاتفاق النووي مع إيران كان “وصفة لكارثة”.

ومن جهته، صرح الرئيس الفرنسي مانويل ماكرون بأن فرنسا وألمانيا وبريطانيا تأسف للقرار الأمريكي بالانسحاب من اتفاق إيران النووي؛ بينما قالت فيديريكا موغيريني، الممثلة العليا للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والأمنية، إن الاتفاق النووي مع إيران كان أحد الإنجازات الكبرى للدبلوماسية الدولية.

وتابعت موغيريني بالقول إنها تتوقع أن يواصل باقي المجتمع الدولي تطبيق اتفاق إيران النووي، بعد إعلان ترامب الانسحاب منه.