وعيا من عضوات دائرة المرأة الكونفدرالية المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بدور المرأة في التنمية الشاملة، وسعيا إلى تكريس مبدأ المساواة مع الرجل في مختلف مناحي الحياة، وفي سياق اليوم العالمي للمرأة وتحت شعار “من أجل اتفاقية القضاء على العنف المبني على النوع في أماكن العمل” نظمت مناضلات الكونفدرالية أمسية الاحتفاء بمجموعة من الفعاليات النسائية من القطاعين العام والخاص، وتخلل هذا الحفل الكبير عدة فقرات من إخراج العنصر النسوي تكريما للفعاليات النسائية التي شرفت وطنها عامة، ومدينة جرسيف خاصة وسجلن إنجازاتهن بمداد من ذهب.

وفي كلمة تقديمية للحفل رحبت فتيحة حمومي بالحاضرين مبرزة كون أن الحفل الذي دأبت على تنظيمه دائرة المرأة الكونفدرالية تميز هذه السنة بتكريم بطلة ولاة القطار الممرضة مليكة العثماني، وكذا المبر الإعلامي جرسيف24 بالإضافة إلى صاحب القاعة “مارينا بلاص” التي دأبت على احتضان أنشطة النقابة مبينة “حومي” في نفس الوقت بما تعرف به المرأة العاملة والجرسيفية على وجه الخصوص متمنية عيد سعيد لكل نساء العالم، ناهيك عن عدد من الشواهد التقديرية التي تم توزيعها عن عدد من النساء اعترافا لهن بمجموع المجهودات التي بذلناها في مختلف مجالات اشتغالهن.

وأشارت منشطتا هذا الحفل “فتيحة حمومي وخديجة السعيدي” في معرض كلامهما أن تكريم نساء من مختلف المجالات الثقافية والعلمية والرياضية هو أقل ما يمكن تقديمة لنصف المجتمع، كما تم عرض شريط فيديو يظم نبدة موجزة عن جل المنجزات الغالية لمناضلي الكونفدرالية عامة وللمرأة الكونفدرالية خاصة.

كونفدراليات إقليم جرسيف يحتفلن بالمرأة وهؤلاء أهم المكرمين...