محمد دادة : بعد الانتصار على الريال في كلاسيكو الأرض بمعقله كامب نو بخماسية بدون النجم ميسي .

حط اليوم برشلونة رحاله بملعب استاد بلدية ريينو دي ليون لمواجهة ديبورتيفا ليونيسا في إطار ذهاب الدور 32 من منافسات كأس ملك اسبانيا ودخل المدرب ارنيستو فالفيردي بخطة سيطر عليها الفريق الثاني باستثناء الحارس الهولندي سيليسن ولاعب الوسط الشيلي ارثورو فيدال .
بعد خماسية الكلاسيكو دخل أبناء برشلونة المباراة رغم انهم فريق ثاني إلا ان مايردونه من اللقاء مع توالي الدقائق سيتضح للمشاهد .

مع انطلاقة المقابلة ابان الخصم على علو كعبه بمرتدات سريعة وهجومات خطيرة .
ولم تبح المباراة بشئ الا مع نهايتها وبالضبط في الدقيقة 90 خطف المدافع الفرنسي لينجليت الانتصار لفريقه برشلونة. وبعدها بدقيقة من الوقت البديل تعرض ليونيسا للطرد بطرد سيرجيو ماركوس بالبطاقة الحمراء. لتنتهي المباراة بفوز صغير كان سيكون تعادلا لولا لينجليت .