علمت جرسيف24، من مصادر خاصة، بخبر يفيد إقدام سيدة على وضع حد لحياتها شنقا، صباح هذا اليوم 07 ماي 2019، بدوار بويعقوبات التابع ترابيا لجماعة لمريجة، نقلت مباشرة صوب مستشفى جرسيف.

و حسب نفس المصدر، يؤكد أن الهالكة كانت تبلغ من العمر حوالي 35 سنة، وجدت جثة معلقة، داخل منزل أسرتها، و انها كانت تعاني من مرض ما، و كانت تتناول ادوية خاصة، ولا زالت تجهل الاسباب الحقيقية التي يمكن ان تكون بدافع الانتحار.

ويضيف نفس المصدر، أن ظروف و ملابسات هذا الحادث تبقى غامضة، في إنتظار ثبوت ذلك من خلال التشريح الطبي و تحقيق الجهات الأمنية المختصة.

الصورة تعبيرية