شارك براعم مدرسة حسنية جرسيف لكرة القدم ، في دوري ولي العهد مولاي الحسن في نسحته الثامنة والذي أشرفت على تنظيمه مدرسة افريواطو بشراكة مع الجمعية الرياضية التازية لكرة القدم تحت شعار “من أجل شباب سليم بدون مخدرات ” .

جاءت  كلمة رئيس الجمعية المنظمة لهذا العرس الرياضي، الأستاذ جمال القنبولي معرفة بالأهداف التي تتوخى الجمعية الوصول إليها من خلال هذا الدوري الكروي والرامية إلى خلق مناسبة يجتمع فيها مختلف الفرق من مجموعة من جهات المملكة وإعطاء فرصة للأطفال من أجل اكتساب الخبرة والاحتكاك بأجواء التنافس، كما تعتبر مناسبة للمؤطرين بمختلف المدارس من أجل تبادل الخبرات والتجارب. 

وأُجريت اطوال هذا العرس الكروي بالملعب البلدي بمشاركة 10 فرق من داخل و خارج مدينة تازة وبحضور رئيس عصبة الوسط الشمالي لكرة القدم، والمديرة الاقليمية لوزارة الشباب والرياضة بتازة، وعدد كبير من اباء و اولياء لاعبي الفرق المشاركة، وفعاليات مهتمة بالشأن الرياضي .

أبان أبناء المدرب محمد بودهان عن مستوى تقني وفني واخلاقي جيد نال اعجاب الحاضرين ، ليسدل الستار عن فعاليات هذه الدورة بتوزيع جوائز وهدايا على الفرق الفائزة بالمراتب الأولى.