في إطار التحضيرات المتعلقة بمشروع المستشفى الإقليمي الجديد ، حلت صباح هذا اليوم الخميس 17ماي 2018 بجرسيف لجنة مختلطة تضم موفدين عن كل من مديرية التجهيزات و الصيانة بوزارة الصحة و المديرية الجهوية للصحة بالشرق . و عقد على إثر ذلك اجتماع موسع بالمندوبية الإقليمية للصحة حضره بالإضافة إلى أعضاء هذه اللجنة كل من السادة المندوب الإقليمي و رئيس مصلحة شبكة المؤسسات الصحية و رئيس مصلحة الشؤون الإدارية و الإقتصادية بالمندوبية و مدير المستشفى بالنيابة و عدد من الأطباء الأخصائيين و الأطر الإدارية .

و قد تم خلال هذا الإجتماع الأولي تقديم تصور عام حول المشروع الذي ستبلغ طاقته السريرية 240 سرير موزعة على مجموعة من الأقسام و المصالح وفق المعايير الوطنية المعمول بها حاليا في هذا المجال.

كما تم التطرق خلال بداية هذا الإجتماع إلى الحاجيات المستعجلة من التجهيزات التي عبر عنها مختلف الأطباء الأخصائيين و التي سيزود بها المستشفى الحالي قريبا بالموزاة مع مشروع توسعة مركبه الجراحي من أجل تحسين العرض الصحي نسبيا في أفق خروج المستشفى الإقليمي الجديد إلى حيز الوجود.