تقدمت أسرة “الشرق بطولة” التي تعتبر بطولة جهوية تشارك فيها مدرسة المواهب إلى جانب مجموعة من المدارس الكروية المنتمية لجهة الشرق على صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” بتهانيها لمدرسة المواهب متمنية لها حظا موفقا في القادم من مباريات الدور الاياب من هذه البطولة، والتي انطلقت يوم الأحد 11 فبراير الجاري التي تُنظم بتنسيق وبإشراف من عصبة الشرق لكرة القدم، مخبرين متتبعي أنشطة جمعية المواهب للتنمية الرياضية أن المدرسة دشنت مرحلة الإياب بانتصار عريض بمدينة بركان، لتبقى مدرسة المواهب ممثلة إقليم جرسيف متصدرة الترتيب منذ ثاني مقابلة في البطولة.

توجت مدرسة المواهب لكرة القدم ممثلة إقليم جرسيف بطلا لمرحلة الذهاب من الشرق بطولة بعد فوزها في ستة مباريات منها خمس مباريات متتالية وانهزم في واحدة، ختمت هذه المرحلة بمجموع 18 نقطة، وسجلت 31 هدفا كثاني أحسن هجوم واستقبل شباكها 08 أهداف فقط، لتُعتبر المواهب صاحبة أحسن دفاع، كما سجل لاعبو المواهب أعلى عدد من الأهداف في مباراة واحدة بــ 13 هدفا، يعتبر اللاعب الواعد  المهدي بوزلماد أول لاعب يسجل خمسة أهداف في مباراة واحدة خلال الدور الأول من هذه البطولة.

وسيرا على نهج المكتب المسير لجمعية المواهب للتنمية الرياضية وسياسة الإدارة التقنية لمدرسة المواهب لكرة القدم، وتماشيا مع بنود قانون الجمعية الأساسي، و تنزيلا للنقاط المسطرة في البرنامج السنوي للجمعية الرامي إلى توسيع قاعدة ممارسي كرة القدم بشكل خاص والرياضة بشكل عام وكما وعدت الادارة التقنية في بداية هذا الموسم، على أنها ستعمل على تقديم مجموعة من الخدمات الموازية لمنخرطيها والمساهمة في التنمية الرياضية بالإقليم، نظمت الادارة التقنية رحلة ترفيهية لفائدة منخرطيها فئة الصغار لمنطقة تافوغالت والنواحي، اغتنمها صغار المواهب فرصة لاكتشاف المؤهلات التاريخية التي تزخر بها جهة الشرق ومناسبة للترفيه بعد مرحلة شاقة من المنافسة على صدارة الترتيب التي توجت مدرسة المواهب بطل مرحلة الذهاب، كما ستعمل الجمعية و الادارة التقنية لمدرستها الكروية معا على تنظيم  رحلات أخرى وأنشطة أخرى ترفيهية وتثقيفية طيلة شهري مارس وأبريل إلى مناطق أخرى وإلى مدن مغربية أخرى تجمعها بجمعية المواهب للتنمية الرياضية علاقة شراكة، في أفق تنظيم مخيم صيفي بالمجان لجميع الراغبين في ذلك من منخرطي ولاعبي جمعية المواهب، حتى تتسنى لجميع المنخرطين واللاعبين الاستفادة.

وأهدت مدرسة المواهب لكرة القدم المنضوية تحت لواء جمعية المواهب للتنمية الرياضية، هذا الإنجاء إلى جميع شركائها، مخصصة شكرها لعامل صاحب الجلالة على إقليم جرسيف على دعمه المتواصل والمستمر للجمعية وأطرها ولاعبيها ومنخرطيها، في انتظار تحقيق الفوز بهذه البطولة لتكون الفرحة فرحتين، فرحة التتويج من جهة وفرحة تمثيل إقليم جرسيف أحسن تمثيل.

  • مرحلة ذهاب ” الشرق بطولة “

  • الرحلة ترفيهية لمنطقة تافوغالت و النواحي