في إطار الأنشطة العلمية والثقافية التي ينظمها المجلس العلمي المحلي بجرسيف، طيلة السنة بمختلف المرافق و المؤسسات العمومية، و بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف نظم المجلس العلمي المحلي لإقليم جرسيف، مساء يوم الثلاثاء 26 نونبر 2019م، أمسية ثقافية لفائدة تلاميذ وتلميذات مؤسسة دار الطالب والطالبة بجماعة هوارة جرسيف، في موضوع: الهدي النبوي في خطاب وتربية الشباب.

افتتحت هذه الندوة بكلمة للسيد مدير المؤسسة، شكر فيها الحاضرين والحاضرات من التلاميذ والتلميذات، كما شكر المجلس العلمي المحلي على هذه المبادرة الطيبة، ثم تلا تلميذان من المؤسسة ما تيسر من الذكر الحكيم، و بعده أعطيت الكلمة للسيد: امحمد بن حليمة عضو المجلس العلمي المحلي بجرسيف، شكر فيها كل من السيد مدير المؤسسة والسيد رئيس الجمعية المسيرة لها على كل ما يقدمانه من مساعدات لإنجاح هذه الأنشطة التي ينظمها المجلس العلمي بالمؤسسة، ثم قدم الإمامان: سعيد أبو العيش والمعاشي أبو العيش، وصلة من الأمداح النبوية في مدح خير البرية محمد صلى الله عليه وسلم، تلاها درس بالمناسبة ألقاه السيد: عبد الله بهير عضو المجلس العلمي المحلي، تناول فيه الحديث عن أخلاق الرسول صلى الله عليه و سلم بشكل مقتضب ودعا التلاميذ وجميع الحاضرين إلى التمثل بهذه الأخلاق، كما أشار إلى أن الاحتفال بعيد المولد النبوي الشريف هو فرصة للتذكير بسيرة النبي صلى الله عليه وسلم، مصداقا لقوله صلى الله عليه و سلم: ” من أحيى سنتي فقد أحبني ومن أحبني كان معي في الجنة” ، بعد ذلك قام الإمامان المذكوران بوصلة أخرى من الأمداح النبوية، ثم قرءا بعدها قراءة ثنائية لكتاب الله تعالى، لتنتهي الأمسية بالختم والدعاء لأمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، ولولي عهده الأمير الجليل مولاي الحسن وصنوه المولى رشيد وسائر أفراد الأسرة الملكية الشريفة وأبناء الشعب المغربي و الأمة الإسلامية جمعاء.