قام عامل إقليم جرسيف مصحوبا برئيس المجلس الإقليمي و الكاتب العام لعمالة إقليم جرسيف و رئيس جماعة راس القصر و المدير الاقليمي للتجهيز والنقل و عدد من رجال السلطة، بزيارة تفقدية لأشغال فتح وتهيئة المسالك الطرقية بجماعة رأس القصر صباح هذا اليوم 14 شتنبر الجاري، و ذلك في إطار تتبع و مواكبة ومراقبة إنجاز المشاريع التنموية بإقليم جرسيف.

و يأتي إنجاز هذا المشروع الذي إنطلقت أشغاله خلال الثاني من شهر يوليوز لهذه السنة، في إطار اتفاقية شراكة مبرمة بين المجلس الإقليمي ومجلس جهة الشرق وباقي الجماعات ذات الطابع القروي التابعة للاقليم لتهيئة وفتح المسالك الطرقية القروية لجماعات إقليم جرسيف، كما جاء ذلك أيضا في إطار تنفيذ البرنامج المسطر من طرف عمالة جرسيف و المجلس الاقليمي لجرسبف و مجلس جهة الشرق و جماعات المستفيدة، و يهذف إلى فك العزلة عن ساكنة العالم القروي بعمالة جرسيف ، لتسهيل عملية تنقل السكان والمواطنين أمام الظروف الصعبة التي كانت تعيشها بفعل صعوبة هذه المسالك.

و للإشارة، شمل مشروع عملية فك العزلة بإقليم جرسيف، بكل من دوار، “بني دمال، ودوار أولاد، ادريس تايدة”، حيث تم فتح وتهيئ المسالك الطرقية على طول 7 كلم، بالاضافة لمناطق أخرى، و هو الشيء الذي إستجاب معه الساكنة بشكل إيجابي و إستحسنته الساكنة نظرا لما يحمل من أهداف ستضع حلولا لمشاكل العزلة التي كانت تعاني منها الساكنة في صمت .