صادق مجلس جهة الشرق، خلال أشغال الدورة العادية لشهر أكتوبر، بالأغلبية على مشروع الميزانية برسم السنة المالية 2018، والتي تزيد قيمتها عن 605397790.95 درهما، لتحقيق أهداف إستراتيجية تهم إنجاز مجموعة من المشاريع والبرامج المهيكلة التي تروم تقوية جاذبية المجال الترابي وتنمية القطاعات الاجتماعية والرفع من التنافسية الاقتصادية ودعم البنيات التحتية الأساسية، لاسيما في الوسط القروي.

وبرمج مجلس جهة الشرق الفائض التقديري للميزانية، المقدر بـ439796787.79 درهما، ليشمل مجالات عديدة، من قبيل المجال الاقتصادي والقطاع التجاري، وقطاعات النقل والاقتصاد التضامني والاجتماعي والصحة والتعليم والتكوين المهني، والمجال الاجتماعي وتحسين ظروف العيش، ومجالات البنيات التحتية وتنمية الوسط القروي والطرق والمسالك، والتهيئة الحضرية، وتنمية المناطق الحدودية، والبنيات التحتية الرياضية، والمجال البيئي وقطاع الماء.

وفي المجال الاقتصادي، قام المجلس ببرمجة مبلغ 67 مليون درهم موزعة، على الخصوص، على 15 مليون درهم، مضافة إلى 5 ملايين درهم المبرمجة برسم سنة 2016؛ وذلك من أجل بناء منصة لتثمين المنتجات المحلية بجهة الشرق، و5 ملايين درهم من أجل تنشيط الاستثمار وإحداث فرص الشغل بالجهة ودعم المستثمرين، مضافة إلى 55 مليون درهم المبرمجة برسم السنوات الماضية، و3 ملايين درهم لتمويل برنامج وجدة – مبادرة لدعم وتشجيع المقاولات الصغرى، و24 مليون درهم موجهة لدعم القطاع السياحي بالجهة.

وخصص مجلس الجهة 17 مليون درهم لتأهيل الأسواق بالوسط القروي و5،3 ملايين درهم موجهة لتجديد أسطول سيارات الأجرة بعمالة وأقاليم الجهة، و3 ملايين درهم لدعم التعاونيات، و25 مليون درهم لبناء وتجهيز مركز جهوي لعلاج مرضى السرطان بوجدة و8 مراكز إقليمية، و15 مليون درهم لبناء وتجهيز مركز استشفائي بالناظور، و7 ملايين درهم لبناء وتجهيز مركز للتشخيص بالمركز الاستشفائي الجامعي بوجدة.

وفي السياق ذاته، تم تخصيص 20 مليون درهم لتوسيع العرض المدرسي عبر إنجاز 18 مدرسة جماعاتية لمحاربة الهدر المدرسي، وأزيد من مليون و310 آلاف درهم لفائدة برنامج تعميم التعليم الأولي بجهة الشرق، و5،14 ملايين درهم لبناء وتجهيز 13 مركزا للتكوين المهني، وأزيد من 105 ملايين درهم لتشييد الطرق والمسالك بربوع الجهة.

وتمت أيضا برمجة 20 مليون درهم لتأهيل المراكز الناشئة في ما يتعلق بمجال التهيئة الحضرية، و50 مليون درهم لفائدة البرنامج الاستعجالي الاستثنائي لتنمية المناطق الحدودية، و49 مليون درهم لإحداث مركز جامعي لكرة القدم وبناء ملاعب في عمالة وجدة وإقليم الناظور، و5 ملايين درهم لإقامة مشاريع مندمجة في قطاع الماء؛ فضلا عن مشاريع أخرى في عدد من القطاعات.

م.ا.هـ