أشرف عامل إقليم جرسيف، السيد عثمان السوالي صباح هذا اليوم 04 مارس 2015  على تدشين مشروع تزويد دواري أولاد أحميد ( الكواليل + السباغات + يحيات ) و بويعقوبات بالماء الصالح للشرب الذي جاء بإشراف و متابعة شخصية للسيد العامل من الإقتراح ، مرورا  بالبحث عن التمويل وصولا إلى الإنجاز ثم التدشين.

يأتي هدا المشروع الذي يعد من بين المشاريع الضخمة و المهمة بالإقليم سواء من حيث الكلفة ( حوالي 7 مليون درهم ) أو من حيث عدد الساكنة المستهدفة ( حوالي 4 آلاف نسمة ) ، للحد من المعاناة التي عاشتها الساكنة منذ سنين، خاصة أنه ورغم المجهودات المبذولة في السابق للحصول على الماء الصالح للشرب عن طريق حفر آبار في المنطقة، إلا أن كل المبادرات التي قامت بها الجماعة القروية لمريجة كانت باءت بالفاشل، نظرا لنسبة الملوحة المرتفعة جدا بالمياه الجوفية للمنطقة، لتبقى الساكنة مضطرة تعيش على مياه نهر ملوية الملوثة ، إلا انه وبعد عدة مقالات بجرسيف 24 كانت تترجم معاناة ساكنة هذه المنطقة مع مياه الشرب، وبفعل تضافر جهود عدد من الشركاء (المجلس الإقليمي، مديرية الجماعات المحلية، الجماعة النيابية بلمريجة) بقيادة  عامل الإقليم، استفادت دواوير أولاد احميد وبويعقوبات  من خدمات هذا المشروع عبر ثقب إستغلالي بتافرطة و شبكة قنوات تجاوزت بالمجموع 45 كلم.

هذا وقد عبرت الساكنة المستفيدة من هذا المشروع عن فرحتها الكبيرة متمنين أن تكون إنطلاقة لحل مجموعة من المشاكل التي تتخبط فيها دواوير جماعة لمريجة بما فيهم دواري أولاد أحميد و بويعقوبات أملا في خلق بصيص من التنمية المحلية خاصة و أن المنطقة تزخر بإمكانيات هائلة و متنوعة.