ترك الرئيس الأمريكي باراك أوباما جدول أعماله المزدحم بالمؤتمرات ليسافر مع عائلته بطائرة الرئاسة من نيويورك إلى مزرعة صغيرة في ضواحيها بهدف حضور زفاف طباخ البيت الأبيض.

وأفادت صحيفة دايلي ميل البريطانية أن الطباخ وصل إلى هذه الصداقة المميزة بعد أن بدأ بإعداد الطعام لأسرة أوباما في منزلهم بشيكاغو منذ عام 2000، وصولا إلى توليه رسميا منصب المستشار السياسي الكبير لسياسة التغذية والمدير التنفيذي لمبادرة ميشيل أوباما الصحية “فلنتحرك” التي تسعى لمكافحة بدانة الأطفال.