مراسلة :


قام الفريق الطبي و التمريضي تحت إشراف الدكتور المقتدر ادريس عميرون المتخصص في جراحة الكلي و المسالك البولية بإجراء أول عملية من نوعها في هذا التخصص يومه الاثنين 14 أكتوبر 2019 بمستشفى جرسيف. العملية استفاد منها مريض يناهز عمره السبعين سنة والذي كان يعاني من ورم على مستوى البروستات والمتانة مما سبب انحباس المسالك البولية نتيجة الورم مع آلام شديدة. وقد مكنت العملية التي تمت عبر المنظار الطبي (دون اللجوء إلى الجراحة) من استئصال الورم في إنتظار نتائج التشريح الطبي.


العملية التي تسمى “Resection tran-uretrale de la prostate et de la vessie ” تمت بنجاح و بأية مضاعفات، وقد غادر المريض المستشفى بعد يومين.

وتمكن هذه التقنية التي باتت متوفرة في المستشفى الإقليمي بجرسيف من الحد إلى توجيه المرضى للآقاليم المجاورة، وذلك بعد الشروع في العمل في تخصص جراحة الكلي و المسالك البولبة. كما ستمكن من علاج أمراض انتفاخ البروستات و امراض المتانة دون اللجوء إلى الجراحة.


و من المنتظر إجراء عمليات اخرى خاصة بالمنظار في الايام القادمة، اضافة الى العمليات الجراحية التقليدية المتعلقة بهذا التخصص.