قرر محمد الطويلب، قاضي التحقيق بالغرفة الأولى المكلف بجرائم الأموال في محكمة الاستئناف بفاس، الأربعاء، متابعة سليمان حوليش، الرئيس السابق لبلدية النّاظور المعزول واثنيْن من نوابه، في حالة اعتقال.

وذكر مصدر مطلع أن الجلسة الأولى للتحقيق التفصيلي في التهم الموجهة إلى حوليش ونائبيه “الحسين أوحلي” و”فارس علال”، ستكون يوم 19غشت المقبل، مع إيداعهم سجن “بوركايز” بفاس.

وسبق للمحكمة الإدارية بوجدة أن قضت، شهر نونبر المنصرم، بعزل حوليش ونائبيه الثالث والرابع، بعد تورطهم في قضايا تتعلق بخروقات قانونية شابت التدبير السياسي للمال العام.