تعرّضت فتاة قاصر إلى عملية اغتصاب جماعية تحت الترهيب والتهديد بالقتل من طرف مجموعة من تتكون من أربعة أفراد.

وترجع تفاصيل الحادث كما روتها الضحية، التي تبلغ 15 سنة، أثناء المحضر الذي تقدّمت به إلى العناصر الأمنية بمنطقة النسيم بمدينة الدار البيضاء، أنّ أحد المتهّمين عمد إلى استدراجها إلى منطقة مهجورة، مستغلاّ صغر سنّها، حيث قام باغتصابها مهدّدا إياها بالقتل، ممّا أدى إلى افتضاض بكارتها، قبل أن يعمد إلى إعادة الكرّة بطريقة شاذّة،حيث ترك رفاقه الثلاث ليمارسوا عليها الجنس بطريقة شاذّة، بالتعاقب عليها واحدا تلوى الآخر، حيث قدّمت شهادة طبّية تبرهن على ماتعرّضت له من اعتداء.

من جهتهم تمكّنت العناصر الأمنية من تحديد هويّة المعتدين من خلال الأوصاف التي تقدّمت بها الضحية، حيث تمكنت الشرطة من إيقاف أحده الذي اعترف بالمنسوب إليه، في حين اختفت العناصر الثلاث المتبقية في ظروف غامضة، إثر ذلك حرّرت مذكّرة بحث وطنية في حقّهم.