أمر قاضي التحقيق بأكادير بايداع مدرس السجن المحلي بآيت ملول في انتظار استكمال محاكمته بتهم اغتصاب طفل قاصر.

هذا وتقدمت أسرة تلميذ في الـ 12 من عمره بشكاية إلى المصالح الأمنية بأكادير مرفوقة بشهادة طبية، أثبتت تعرض الضحية لاعتداء جنسي، وتتهم فيها مدرسا يُقدم دروسا للدعم والتقوية بنفس المدينة باغتصاب ابنها.

وتحركت الشرطة الولائية لاعتقال المدرس الذي جرى الاستماع إليه تحت إشراف النيابة العامة المختصة، واعترف بالمنسوب إليه بعد محاصرته بجملة من الأدلة قبل أن يتم تقديمه أمام المحكمة.