آلاف المشيعين تدفقوا على شوارع غزة لتشييع جنازة زوجة قائد كتائب “عز الدين القسام”، الجناح العسكري لـ”حماس”، محمد ضيف، وابنه.

وكان الاثنان قد قتلا في غارة إسرائيلية كانت تستهدف ضيف نفسه، بحسب ما ذكرته إسرائيل، ولم يتضح إن كان قد نجا من الغارة.

وقالت إسرائيل إنها نفذت 100 غارة جوية على قطاع غزة، ردا، بحسب ما تقول، على أكثر من 80 صاروخا أطلقها نشطاء فلسطينيون عليها منذ انهيار الهدنة أمس الثلاثاء.

وقتل في القصف الإسرائيلي 21 فلسطينيا، من بينهم زوجة وابن محمد ضيف.