في إطار الإجراءات المتخذة على مستوى إقليم تاونات لرعاية المسنين بدون مأوى برسم شتاء 2015 والتي تندرج ضمن الحملة الوطنية الثانية التي تشرف عليها وزارة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية لتجميع العجزة المشردين من الشوارع وإيوائهم من قسوة البرد، تحت شعار « رعاية الأشخاص المسنين بدون مأوى مسؤوليتنا كاملين » الرامية إلى تطوير آليات المساعدة الاجتماعية لفائدة الأشخاص في وضعية صعبة وفي مقدمتهم الأشخاص المسنين، وذلك إعمالا لروح وفلسفة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية التي أعلن عنها صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله في خطاب جلالته السامي بتاريخ 18 ماي 2005 والتي تهدف إلى محاربة الفقر والتخفيف من معاناة الفئات المعوزة والفقيرة، وتكريسا لثقافة التضامن والتآزر التي أرسى أسسها ودعائمها جلالة الملك، قامت اللجنة الإقليمية التي تم تكوينها على مستوى الكتابة العامة لعمالة إقليم تاونات تحت إشراف السيد عامل الإقليم رئيس الهيئة الإقليمية للتنمية البشرية والمكونة من ممثلي قسم العمل الاجتماعي بالكتابة العامة للعمالة والمندوبية الإقليمية للتعاون الوطني والمندوبية الإقليمية لوزارة الصحة بزيارات ميدانية ابتداء من تاريخ 21 يناير 2015 وذلك لمعاينة حالات المسنين المسجلة بالإقليم والتواصل معهم قصد بحث السبل والطرق المثلى لرعايتهم ومساعدتهم على تجاوز الظروف المناخية القاسية التي تتسم بانخفاض درجة الحرارة.

وقد بلغ عدد الأشخاص المسنين الذين استفادوا من هذه العملية بالإقليم 13 حالة موزعين على كل من باشويات تاونات وقرية ابا محمد وتيسة وجماعات عين مديونة وتمضيت واخلالفة وفناسة باب الحيط ومزارة التابعة لدائرة تاونات واولاد داود ، دائرة تيسة منهم 6 نساء.

ومن بين الإجراءات والتدابير المتخذة في هذا الإطار، وكخطوة أولى فقد تم إدماج بعض الحالات في وسطها العائلي والقيام بالتدابير المتعلقة بنقل وإيواء حالة واحدة بالمركب الاجتماعي لرعاية المسنين بإقليم تاوريرت، بينما تم الاحتفاط بالحالات المتبقية بأماكن إقامتهم.

كما تم توزيع مساعدات اجتماعية عبارة عن أغطية صوفية وحقائب تحتوي على ألبسة شتوية على الأشخاص المسنين المستفيدين من هذه العملية من خلال انتقال اللجنة المذكورة لأماكن إقامتهم .

وقد خلفت هذه العملية التي تم تمويلها في إطار شراكة بين كل من المجلس الإقليميي لتاونات وجمعية الأعمال الاجتماعية لإقليم تاونات ارتياحا في صفوف المستفيدين وأسرهم .