نشرت الصفحة الرسمية لمكتب وكيل الأزهر بيانا ينفي فيه اصدار أية فتوى تبطل احتفال المغرب بالعيد الاضحى

وأضاف  عباش شومان:  حول البيان المنسوب الى سفارة مملكة المغرب الشقيق والمنشور في بعض وسائل الاعلام، يؤكد وكيل الأزهر الشريف انه لم يصدر عن الازهر ولا عن اي من هيآته اية تصريحات اوبيانات تبطل احتفال المغرب بعيد الاضحى يوم الاحد الماضي، وأن التصريحات الصادرة عن بعض المنتسبين للأزهر إنما تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر عن رأي المؤسسة الدينية من قريب أو بعيد.

واضاف البيان: نؤكد أننا نحترم علماء المسلمين وكافة المؤسسات العلمية واجتهاداتهم الفقهية التي لاتتصادم مع ثوابت الدين وقواعد الاجتهاد المعتبرة ، واختلاف المطالع هو أمرٌ يقبل الإجتهاد فيه وإن كنا نتطلع إلي أن يتوحد المسلمون في كل بقاع الأرض لاسيما في نسك الحج.

وكان فقهاء منتسبون للأزهر قد عبورا لموقع صدى البلد المصري عن آرائهم بخصوص احتفال المغرب بعيد الاضحى المبارك يوم الآحد الماض، حيث اعتبروا الامر باطلا، وقالوا ان المغرب عليهم الاحتفال بالعيد في نفس اليوم مع المملكة العربية السعودية.