في إطار برنامجها النضالي التصعيدي المعلن عنه في بيانها الأخير نظمت اليوم الخميس 08 أكتوبر 2015 ، الجامعة الوطنية للتعليم – التوجه الديمقراطي اعتصاما لمكتبها الاقليمي داخل بهو النيابة الاقليمية لوزارة التربية الوطنية و التكوين المهني ، بعد ان استنفدت أساليب الحوار مع النيابة الاقليمية لوزارة التربية و التكوين بجرسيف، حسب ما صرح به أحد أعضاء الجامعة الذي أضاف، بدون التوصل إلى اتفاق ملموس حول القضايا الجوهرية و على رأسها احترام الحريات النقابية و التعامل مع النقابة كشريك اجتماعي حقيقي لتدبير المنظومة التعليمية و ليس كمنصت لخطاب مضلل حول الدخول المدرسي في إطار جولات تواصلية فارغة المحتوى ، و ذلك رغم وجود الكثير من المؤشرات الدالة على أن الدخول المدرسي لهذه السنة كان أسودا و أن تفسيره مكرور و سيئ و أن أفقه مظلم.

و سيتلو هدا الاعتصام وقفة لأعضاء المجلس النقابي الاقليمي يومه الأربعاء 14 اكتوبر 2015 ابتداء من الساعة الحادية عشرة (11h.00)، ثم وقفة للشغيلة التعليمية يومه الثلاثاء 20 اكتوبر 2015 ابتداء من الساعة الحادية عشرة (11h.00).

01

02

03