تمكنت عناصر الدرك الملكي التابعة لمركز جرسيف مساء أمس الأربعاء 18 فبراير  من حجز سيارة من نوع لوغان سوداء محملة بأزيد من 180 كيلوغرام من مادة طابا وحوالي 2000 علبة من السجائر المهربة، بحي حرشة كامبير بجرسيف.

وحسب مصدر أمني لجرسيف 24 السيارة التي تم حجزها وتمكن سائقها ورافقه من الفرار كانت قادمة من مدينة تاوريرت بعد ان تمكنت من الافلات من قبضة عناصر الدرك الملكي هناك.

هذا، وبعد أن تم حجز السيارة المحملة بتلك المواد الممنوعة والمهربة، باشرت عناصر الدرك الملكي بجرسيف عملية تعميق البحث في الموضوع وإصدار مذكرة بحث في حق الفارين.