وقع الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، الأحد 4 أكتوبر 2015 ، في خطأ فادح أثناء المؤتمر الصحفي، الذي عقده مع نظيره التونسي الباجي قايد السبسي، عندما تلفظ بكملة نابية للرئيس التونسي في نهاية كلمته، قبل أن يعطي الكلمة لضيفه، فبدلا من أن يقول السيسي للرئيس التونسي “فخامة الرئيس”، قال “فخامة الرخيص”.

ولم يقف المؤتمر الصحفي عند خطا الرئيس المصري فقط، أيضا لم يسلم الرئيس التونسي من زله اللسان، عندما قال إن زيارته إلى مصر حاليا هي الأولى من نوعها منذ نحو نصف قرن.

وقال السبسي حسب “هافينغتون بوست” في ندوة صحفية مشتركة مع نظيره المصري عبد الفتاح السيسي إن “آخر رئيس تونسي زار مصر رسميا كان منذ نصف قرن تقريبا”، ويبدو أنه نسي زيارة مماثلة قام بها الرئيس السابق منصف المرزوقي إلى مصر يومي 13 و14 يونيو 2012 ، استقبله خلالها الرئيس المصري محمد مرسي.